خدمات زراعة الشعر والرعاية الصحية الدولية
  • 905359736215+
   EN | TR | AR

Number 1 Hair Clinic

In Europe

Aways By Your Side!

24/7 Non-Stop Service

12 Years Experience

Perfect Service

أضرار جراحة الأنف

أضرار جراحة الأنف

إذا كنت تفكر في الخضوع لعملية تجميل الأنف، التي يشار إليها في كثير من الأحيان باسم عملية جراحة الأنف ، أو  إعادة تشكيل الأنف – فمن المهم أن تزن بين فوائد واضرار هذه العملية، وعلى الرغم من أن عملية تجميل الأنف بشكل عام إجراء تجميلي آمن للغاية مع القليل من المضاعفات ، إلا أن هناك مخاطر متأصلة في كل إجراء تجميلي، ولهذا سنتحدث خلال هذا المقال حول أضرار جراحة الأنف بصورة مفصلة ففي حالة كنت مهتم في معرفة التفاصيل تابع في قراءة هذا المقال.

يمكن القول أنه نظرًا لحقيقة أن عملية تجميل الأنف يتم إجراؤها عادةً من خلال شقوق داخل فتحات الأنف ، نادرًا ما يكون هناك أي خطر لحدوث ندبات مرئية بعد عملية تجميل الأنف، وإذا كنت بحاجة إلى تصغير القاعدة لتقليل حجم أنفك أو إجراء جراحة معقدة على طرف أنفك ، فإن أي ندوب خارجية تكون دقيقة جدًا ومخفية بعناية في ثنايا الجلد الطبيعية، وهذا يعتبره البعض من أضرار هذه العملية.

أضرار جراحة الأنف:

جراحة تجميل الأنف كأي إجراء علاجي جراحي آخر من الممكن حدوث بعض المضاعفات أو الآثار الجانبية التي من الممكن أن يتفاداها المريض من خلال اختيار المشفى التجميلي المجهز بأحدث الأجهزة الأدوات واختيار الطبيب المختص، ومن هنا يمكن القول أن عملية تجميل وجراحة الأنف قد تؤدي إلى مضاعفات مثل: صعوبة دائمة في التنفس، ضعف حاسة الشم، نزيف في الأنف أثناء عملية الشفاء، جلطات الدم، الالتهابات”، والآن سنتناول بعض الأضرار والمخاطر الأخرى التي قد تحدث بعد إجراء عملية جراحة الأنف.

ففي بداية الأمر، يمكن أن يحدث نزيف أنفي حاد لبعض الحالات نتيجة لخطأ طبي في تجميل الأنف ، ولكن هذا نادر للغاية ولا يشكل خطورة على الإطلاق عند حدوثه، ويتمثل الخطر الرئيسي الذي تنطوي عليه عملية تجميل الأنف في أن الإجراء يتطلب عادة تخديرًا عامًا له العديد من المخاطر الكامنة ، بعضها أكثر خطورة من البعض الآخر.

تشمل المخاطر البسيطة للتخدير العام ما يلي:

READ  اعراض ما بعد عملية البالون

 

أولاً: فقدان الذاكرة، على الرغم من أن هذا أكثر شيوعًا عند كبار السن وأولئك الذين يعانون من مشاكل الذاكرة الحالية، إلا أنها تعتبر من أضرار جراحة الأنف، ويمكن تفادي هذه المشكلة عن طريق اختيار المشفى الطبي المجهز بأحدث الأجهزة والأدوات الطبية والتكنولوجية المستخدمة في هذا المجال، وخاصة أن بعض الأضرار التي لحقت بالفم أو الأسنان نتيجة إدخال أنبوب التنفس أثناء التخدير

ثانياً: الحساسية المفرطة، تعتبر رد فعل تحسسي شديد سريع الظهور، وعادة ما يكون إما لمرخيات العضلات في المخدر نفسه أو في القفازات التي يرتديها الأطباء. إذا لم يتم اكتشافها بسرعة ، يمكن أن تكون الحساسية المفرطة قاتلة، وهنا يمكن القول أن مشفى كلينك إكسبرت مجهز بأحدث الأجهزة المعقمة كما لدينا نخبة كبيرة من الأطباء التخدير المحترفين ذوي الكفاءة والقدرة العالية.

ثالثاً: الاستيقاظ أثناء العملية 

 على الرغم من أن طبيب التخدير يراقب باستمرار عوامل الحجب العصبي العضلي التي يتلقاها المريض من أجل منع ذلك ، إلا أن الوعي العرضي أثناء التخدير العام يمكن أن يحدث ويحدث بالفعل إذا كنت تحتاج فقط إلى عمل تجميلي بسيط على أنفك ، مثل تصغير حجم أنفك ، فقد يكون التخدير الموضعي أفضل، وهذا ما ينصح به أطبائنا.

ولمعرفة المزيد من المعلومات الطبية حول أضرار جراحة الأنف أو غيرها من المعلومات حول هذه العملية لا تتردد في التواصل معنا والاستفادة من جلسة طبية استشارية متكاملة تحت إشراف نخبة كبيرة من الأطباء الجراحين المتخصصين.

 

اترك تعليقاً

Your email address will not be published.

You may use these <abbr title="HyperText Markup Language">HTML</abbr> tags and attributes: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>

*

مرحبًا ، كيف يمكننا مساعدتك؟